3.4.07

زيارة بيلوسي أهم نصر سوري منذ 1967

دمشق – اسفرجل (وكالات): تهلل الأوساط السياسية السورية للنصر الديبلوماسي الكبير الذي تشكله زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي بيلوسي إلى سوريا. فقد أجمعت هذه الأوساط على أن الزيارة تشكل شرخا في الحظر الأميركي المفروض على سوريا، وأن هذا يأتي نتيجة لجهود سورية مستمرة لخلق انقسامات في الداخل الأميركي. بعض المحللين يعتقدون أن محاولات سورية لزعزعة استقرار النظام الأميركي بدأت قبل ما يربو عن العام ردا على انشقاق عبد الحليم خدام بدعم من الولايات المتحدة وحلفائها. مسؤول سوري رفض الكشف عن اسمه قال أن الاتصالات لم تنقطع بين بيلوسي والفرع 6 للمخابرات السورية الذي تم تكليفه بإضعاف النظام الأميركي والعمل على إسقاطه. بعض المحللين يرون زيارة بيلوسي باكورة النجاحات السورية في هذه المجال، ويذهبون إلى تشبيه هذا الإنجاز بالانتصار الشهير الذي حققته سوريا في حزيران 1967، عندما فشلت القوى الامبريالية وربيبتها إسرائيل في إسقاط النظام التقدمي الاشتراكي في سوريا.

هناك تعليق واحد:

Fares يقول...

very funny and sarcastic...great work