6.5.09

اسفرجل يعود إليكم

أعزاءنا القراء، لقد انشغلنا ببعض القضايا النضالية التي أبعدتنا عنكم لبرهة من الزمن طويلة. ولكن النضال -بما أنه أصبح مرتبطاً بالاقتصاد- يعاني الآن من ركود عالمي، مما يسمح لنا بتخصيص بعض الوقت للتواصل معكم وتزويدكم بآخر تطورات الساحة السورية والعربية والدولية. ابقوا مع اسفرجل. كل عضّة بغصّة.

ليست هناك تعليقات: