6.5.09

خنازير درعا تستصرخ ضمائركم

كشف أحد مواقع الأخبار السورية أن محافظة درعا قررت إهدار دم الخنازير البرية وسمحت للمواطنين بإطلاق النار عليها خوفاً من حملها فيروس الانفلونزا المكسيكية. وقد وجه كبير خنازير درعا عبر "اسفرجل" نداءاً مفتوحاً يطالب فيه بوقف الحرب المعلنة ضد بني الخنزير، وقال:
"يا جماعة إن هذه التهمة ألصقت بنا زوراً وبهتاناً. لسنا مصابين بالانفلونزا ولم أر خنزيراً واحداً في المحافظة يعطس أو يسعل أو يعاني من الحمى. إن المحافظة تستغل حجة الانفلونزا لتصفية حسابات قديمة معنا. لماذا لم يتم إعدام الطيور عندما انتشرت انفلونزاهم؟ إننا نمد رجلنا (المغمسة بالديتول) لأخينا الإنسان وننادي الجميع إلى رفض الصراع الداخلي بين الثدييات".
وختم كبير الخنازير نداءه المفتوح بتوجيه التحية إلى خنازير مصر مؤكداً على وحدة النضال والمصير.

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

الحل برأيي إما أن يمنع التبويس بين البشر ويطلق النار على الخنازير ومربيها او يسمح التبويس بين الخنازير ومربيها ويطلق النار على البشر