10.5.09

مزيد من التحسن في العلاقات مع الأمريكان

دمشق (اسفرجل، وكالات): في إشارة إلى التحسن الكبير في العلاقات السورية الأميركية، زار دمشق مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأوسط جيفري فيلتمان ومستشار الأمن القومي الأميركي دانيال شابيرو واجتمعا مع وزير الخارجية وليد المعلم. وتناولت المباحثات المطوّلة العديد من المسائل ذات الاهتمام المشترك، مثل ضرورة توفير الموارد اللازمة لزيادة ارتفاع أسوار السفارة الأميركية في دمشق وتوفير الظروف الملائمة لإحياء نادي الأفلام في المركز الثقافي الأميركي وإقامة المزيد من حواجز التفتيش على مدخله. وتميزت المباحثات بتقارب كبير في وجهات النظر وتم في نهايتها الاتفاق على تمديد العقوبات الأميركية على سوريا، وهو القرار الذي أصدره فخامة الرئيس باراك أوباما مؤخراً.

ليست هناك تعليقات: